dream

dream
am yours

الثلاثاء، 21 يوليو، 2009

سطور من يومياتى...انا وقطعة الشيكولاته

اتوق منذ ايام لقطعة شيكولاته..تاخذنى الخطوات حتى السوبر ماركت فاقف هناك اشاهد كل الانواع منها ولا تمتد يدى لشراء واحدة..اعرف جيدا اى شعور ستمنحنى اياها قطعة منها..
..
صديقتى رحلت الى القاهره منذ ايام دون ان اودعها..سيقام حفل زفافها هناك..ولن اسير خلفها واناملى ترفع طرحتها البيضاء عن الارض..وقلبى يدق فرحا لفرحتها وحزنا لفراقها فى آن واحد
حينما اتانى صوتها الباكى قبل رحيلها بساعات"متزعليش منى ..مش هقدر اقابلك..عرفاكى هتبكى لما تشوفينى..انتى مش هتستحملى الوداع"قلت لها من بين دموعى انا الآخرى"بس ياتوتو هتسافرى من غير ما اشوفك؟...امتزج صوت بكائنا..وقالت وهى تحاول تهوين الامر علينا"معلش يا حبيبتى غصب عنى..متخلنيش اسافر وانا قلقانه عليكى"سافرت وقلت لنفسى"قد اراها فى العام القادم ان شاء الله..
يومها اردت الذهاب لشراء اكبر علبه من الشيكولاته..ساحاول ان استشعر السعاده فى مذاقها كما كنت افعل دوما فيما سبق
من جديد.

حينما ذهبت لشراء ماتحتاجه امى من السوبر ماركت..استوقفتنى اغلفة الشيكولاته تغرينى بشرائها..وكلما حاولت مد يدى للحصول على واحده يصرخ عقلى مستنجدا"مابلاش..انتى عارفه اللى هيحصل كويس"فاسحب يدى استبقيها بجانبى مجددا واجر قدمى حاملة اكياس البقاله واعود الى منزلى وكلى شوق للشعور بمذاقها الحلو المشبع بالذكريات فى فمى..

بالامس ..تمت خطبة صديقتى المقربه والوحيده الباقيةلى..ستسافر قريبا الى الخارج مع زوجها باذن الله..ستخلو الدنيا من حولى..لن يتشاجر معى احد ولن اجد من يشاكسنى..ساعود وحدى كل ليله الى اوراقى ابثها بعضا من وحدتى..وقد اذرف بعضا من الدمع فوق الوان لوحاتى..

مذاق الشيكولاته يحوم فى حلقى ..كان بالامس مختلطا بنكهة الذكريات الطفوليه الرائعه..ولحظات
دافئه من اب راحل..

تقول امى ان الشاطر حسن حينما سيأتى سيقوم بتحلية مذاق الشيكولاته فى فمى..سيمحو كل وحدتى التى انا صغيره على الاحساس بها....واسال نفسى هل بامكانه محو الحنين الى الصداقه وايام طفولتنا وذكريات المرحله الاعداديه..وفسحة مدرسة ناصر..والثانويه بنات..هل سيتمكن من طرد صوت تقافز الكره الخضراء الصغيره وهى تقطع ارض ملعب السله وانا وصديقتى نلعب بالراكيت..؟
هل سيتمكن الشاطر حسن من هزم صوت ضحكاتنا الذى يرن فى اذنى ونحن نتناول الساندويتشات فى الشارع بعد درس خصوصى فى الرياضيات لم نخرج منه الا باحساس الجوع وصداع فى الراس؟
قد يمكن للشاطر حسن ان يشترى لى الشيكولاته من النوع الذى افضله..بقطع المكسرات..لكن لن يتمكن من حشوها بنكهة السعاده..وايام المراهقه او الشباب

مذاق الشيكولاته اليوم صار ممزوجا بالوحده..مثيرا للحنين..داعيا للحزن..لكننى مازلت احب مذاقها فى فمى..
رحلت صديقتى ..وسترحل الاخرى....وانا ...؟ساذهب اليوم لشراء الواح من الشيكولاته وسأصم اذنيا عن اى صوت قد يصدره عقلى محذرا

هناك 10 تعليقات:

واحد يعرفك يقول...

جميلة جدا
وزى العسل قصدى زى الشيكولاته

الشاطر حسن ما بيجيش لوحده لازم نكون عندنا استعداد لاستقباله

انا هبعتلك بالبريد شيكولاته كتير
عشان الوحدة دى صعبة قوى
وانا بعانى منها اكتر من اى حد

تقبلى مرورى

غير معرف يقول...

موضوع كويس يا نورا احساس صعب فعلا انك تكوني وحيدة فعلا كمان وصل لي احساسك بطعم الشيكولاتة الحلو بس في نفس الوقت مالوش طعم عشان اللي كان بيحليه مش موجود....... تقبلي مروري
حازم عبد الرحيم علي

زهره ربيعيه يقول...

واحد يعرفنى؟
عموما هو اصعب حاجه الوحده..بتخلق جواك غربه..وحنين لاى شىء يرجعك للواقع..بس للاسف احنا فى زمن بيرفض رجوعنا الى الواقع..وفى واقع يرفض بقائنا على ارضه

زهره ربيعيه يقول...

ياحازم الموضوع مش سهل..الوحده دى رفعت كل مذاقات الاشياء اللى بحبها من لسانى وبدلته بطعم تانى ربنا ما يديه لحد
وبجد شرفتو مدينتى المتواضعه اللى بنيتها على سطورى

أحمد الشمسي يقول...

لا تستسلمي للمشاعر السلبية يا نورة... هي قادرة على تحويل كل مذاق حلو إلى مرارة عميقة.

الوحدة قاسية جدا... أعلم هذا لكنها - صدقيني - لا تدوم.

عمرو يقول...

إيه القوقزة دي كلها
أنا عيطت على فكرة.. ياللا اكتبي حاجة متبهججة عشان أضحك
ويقولوا علي أنا اكتئابي ومتقوقز
:(

زهره ربيعيه يقول...

طبعا مش هستسلم للمشاعر السلبيه بس يارب هى متخضعنيش لسيطرتها بالقوه..ميرسى يا احمد لتشريفك بزيارتى

زهره ربيعيه يقول...

ياعمرو انا شكلى اتعديت منك..انا مش عارفه اكتب غير كآيبى..ايه الحل؟انا فى حالة يأس الله يسامحك نقلت لى عدوى الاحباط

Isolde يقول...

و الله يا بنتي انا كتبتلك تعليق مرتين و كل مرة المدونة بتاعتك ما ترضاش تنشره، الظاهر ان انا ضيف تقيل :(

عموما انا هآجي تاني و اكتبلك، بس انا دلوقتي متغاظة ه مش عارفة اعيد كتابة تعليقي.

سلام مؤقتا يا بلدينا :)

زهره ربيعيه يقول...

ههههههههههه..ازاى كده دانا احرق المدونه كلها واعملك مدونه لاجل عيونك ياقمر..لو تصدقى والله كنت بقرا لسه تعليقك عند احمد اشمسى وكنت بقول والله البنت دى عشره على عشره ونفسى اتعرف عليها بعدين قلت لايابت وانا ملى خلينا بعيد دول من الطبقه المثقفه اوى..
وافتح القاكى زورتينى والله امى داعيالى
بجد تعظيم سلام لكل زوار عمرو باشا